دعت ممثلة المفوض السامي لشئون اللاجئين بالسودان نوريكا يوشيدا، الشركاء والجهات ذات الصلة بالمجتمع الدولي للتعاون والتنسيق؛ لتقديم الدعم اللازم للاجئين ومعسكراتهم بالدول المستضيفة لهم.

وأعربت يوشيدا - خلال تفقدها معسكرات اللاجئين بولايتي كسلا والقضارف السودانيتين اليوم /الأربعاء/ - عن شكرها للسودان حكومة وشعبا، لما قدموه للاجئين منذ فترات طويلة وحتى الآن، موضحة أن زيارتها جاءت بغرض تفقد أحوال معسكرات اللاجئين بالولايتين، وكيفية تقديم الدعم والخدمات لتلك المعسكرات والمناطق المستضيفة للجوء.

من جانبه، قدم والي كسلا بالإنابة مجذوب أبو موسى مجذوب، توضيحا كاملا حول جهود الولاية في استضافتها للاجئين من دول الجوار منذ ستينيات القرن الماضي، إلى جانب استقبال التدفقات اليومية للاجئين، وأثرها على البيئة ومناطق المجتمعات المستضيفة.

وقال مجذوب إن أعداد اللاجئين الكبيرة بمعسكرات الولاية، أثرت سلبا على الخدمات في الجوانب المختلفة، خاصة المجتمعات المستضيفة لهم، الأمر الذي يتطلب من مفوضية شئون اللاجئين تقديم الدعم والمساعدة للمناطق المتأثرة، مبرزا وجود بعض الظواهر السلبية، المرتبطة بالتدفقات اليومية والهجرات غير الشرعية.