بالفيديو.. عُري وخمور في حفلة "البول بارتي" بمعبد الكرنك

تداول رواد موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" مقطع فيديو لحفل راقص، داخل معبد الكرنك في مدينة الأقصر، نظمته مجموعات "بول بارتي".
عبر أهالي الأقصر عن استيائهم من إقامة تلك الحفلات، خاصة أن هذه المجموعات تتخلل حفلاتها مشاهد عُري وتناول كحوليات.
قال مدير عام آثار الأقصر، الدكتور مصطفى وزيري، في تصريحات صحفية: إن الحفل أقيم بساحة المعبد الأمامية وليس داخله، مؤكدا أن الحفل جرى بموافقة جميع الجهات المعنية، نافيا أن تكون ممارسات خارجة عن الذوق العام أو الأخلاقيات تخللت الحفل.
و أعلن الدكتور خالد العناني وزير الآثار، إحالة واقعة إقامة الحفل بساحة معبد الكرنك، للنيابة الإدارية للتحقيق ، و تقدم النائب أشرف عمارة بطلب إحاطة إلى رئيس الوزراء ووزراء الآثار والسياحة والتنمية المحلية، بشأن السماح بإقامة حفل فني "غير لائق" في معبد الكرنك بالأقصر.
وقال مصدر بالآثار: " إن الوزارة أصبحت تبحث عن حفنة من الجنيهات بأى طريقة ولو كانت على حساب هيبة التاريخ المصرى العريق مؤكدا أن السماح لفرقة "pool party" بتنظيم إحدى حفلاتها الماجنة بساحة المعبد يمثل سقطة كبرى لكبار مسئولى الوزارة ويجب أن يحاسبوا عليها حسابا عسيرا مشيرا إلى أن المسئول الذى سمح بهذا الحفل هو نفسه المسئول الذى سمح لأحد الباحثين الألمان بدخول الغرفة السرية داخل الهرم الأكبر ".
وأكدت مصادر أمنية أن أعمال التفتيش كانت قاسية "تفتيش ذاتى" ولم يسمح لأى خمور أو مخدرات بالدخول للحفل الذى تم تأمينه ومراقبته من الخارج والداخل حتى نهايته.
مقطع الفيديو المنتشر أظهر وجود عري وتناول مخدرات وخمور واستخدام لأشعة الليزر على أنغام الدى جى وهى كلها من الممنوعات داخل المعبد.
مجموعات البول بارتي ، ذاع صيتها في منتصف يوليو الماضي، بعد الحفل الشهير بإحدى فيلات التجمع الخامس، والتي أثارت وقتها الرأي العام المصري لما تخلله من مناظر عري.
 

أضف تعليق