أكد الدكتور عبدالله المغازى، مستشار رئيس الجمهورية السابق أن الحكومة المصرية أدت ما عليها بكل وطنية وشرف ولكن عليها الآن أن تتقدم باستقالتها مع تصاعد الأزمات الاقتصادية والارتفاعات المتتالية لسعر الدولار فى السوق السوداء، وإذا ما لم تتقدم باستقالتها طواعية فعلى البرلمان سحب الثقة من حكومة فشلت فى أول اختبار لبرنامجها الوهمى الذى تقدمت به للبرلمان.

وأضاف المغازى، فى تصريحات خاصة لـ"صدى البلد" أن الوضع الاقتصادي أكثر من خطير، وعلينا أن نواجهه بكل شجاعة، كما أن الشعب المصرى قادر على تجاوز هذه الأزمة.