بالفيديو.. تهاني الجبالي: شركات الأمن الحالية في المطار خطر على مصر

أكدت المستشارة تهاني الجبالي، نائب رئيس المحكمة الدستورية العليا سابقا، أنها مسؤولة عن حماية القانون والقيم القانونية، مشددة على أنها ليست فوق القانون.
وقالت عبر برنامج " علي مسؤليتي " مع أحمد موسي :" علينا معرفة من الذي يشرف علي إجراءات الأمان في المطار ، بعد التحديثات التي أجريت عليها مؤخرا ، نحن تسامحنا في إشراف جهات أجنبية علي إجراءات الأمن داخل المطار ، لكني لا اثق فيهم "
واضافت :" بخصوص ما حدث معي ، الأنظمة القانونية في العالم تحمي مناصب بعينها من اتخاذ أي اجراءات استثنائية لأنها تمثل الدولة ، منهم قضاة النيابات العليا ، وأنا ضد ما حدث من الوزراء بالسماح بتفتيشهم بهذا الشكل ، لأنهم يمثلون مصر.. أنا انتصرت لهيبة المنصب وليس لهيبة تهاني الجبالي ، ودخلت من بوابة الناس العاديين وليست بوابة كبار الزوار ، و أنا أوجه سؤال لصانعي القرار في بلدي ، هل يجوز تشكيل أي وصاية أو رقابة دائمة علي مصر من دول أجنبية تشارك في حصار مصر "
وتابعت: الشركات التي تشرف حاليا علي أمن المطارات ، خطر دائم علي مصر ، لأنها :" شركات متعددة الجنسيات وتربط بأنظمة وشبكة واحدة ، تتعاون مع أعدائنا والشرطة المصرية دورها حماية الدولة وليس الاستعانة بقوات خارجية "
كانت الجبالي ، قد ألغت الجمعة الماضية سفرها إلى بيروت، لرفضها الخضوع لإجراءات التأمين الخارجي المؤدية إلى الدائرة الجمركية، وكذلك التفتيش اليدوي المعتاد عقب المرور من أجهزة الكشف، بدعوى أن منصبها القانوني يمنحها الحصانة من تلك الإجراءات الأمنية.
وقالت مصادر أمنية بمطار القاهرة إنه أثناء إنهاء الإجراءات الأمنية لركاب الطائرة المتجهة إلى بيروت، رفضت تهاني الجبالي تطبيق الإجراءات الأمنية المشددة التي تطبق بالمطارات المصرية بناءً على تعليمات وزارتي الداخلية والطيران المدني، وذلك عقب التفتيشات الأخيرة لعدة جهات دولية وفرق أمنية من مختلف الدول الأجنبية، والتي طالبت بتطبيق المعاير الدولية في التفتيش، سواء بالأجهزة، أو التفتيش اليدوي، ولكن المستشارة رفضت ذلك بحجة أنها أحد أعمدة القضاء المصري، ومنصبها يمنحها الحصانة من تلك الإجراءات، واعتبرت أن خلع الحذاء أثناء التفتيش فيه إهانة لمن هم في "نفس مكانتها".
 

أضف تعليق