قررت الدائرة 15 بمحكمة جنايات القاهرة ، والمنعقدة باكاديمية الشرطة تأجيل محاكمة المتهمين في القضية رقم 1273 المعروفة إعلامياً بـ"لجنة المقاومة الشعبية بكرداسة لجلسة 18 ديسمبر المقبل لفض الاحراز .
صدر القرار برئاسه المستشار شعبان الشامى و عضوية المستشارين اسامه عبد الظاهر و الدكتور خالد الزناتى بسكرتاريه أحمد جاد و أحمد رضا ، وذلك خلال الجلسه التي عقدت بغرفه المداوله ولم تستغرق سوي دقائق
وأسندت النيابة العامة للمتهمين وعددهم سبعين متهماً، إتهامات بتأسيس و إدارة عصابة "لجنة المقاومة الشعيبة بناهيا وكرداسة) اانشأت على خلاف أحكام الدستور و القوانين كان الغرض منها الدعوة الى تعطيل أحكام الدستور و القوانين ومنع مؤسسات الدولة من ممارسة أعمالها وقد كان الإرهاب وإستخدام العنف الوسيلة المستخدمة في تحقيق أغراض تلك الجماعة ، وقتل ثلالة مجني عليهم من بينهم أمين شرطة بقطاع الأمن الوطني ، وحيازة أسلحة نارية مششخنة وذخيرة ، وحيازىة مفرقات TNT وإعانة على لفرار من وجه القضاء و إستعمال القوة و العنف ضد موظفيين عموميين .