ذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان في بريطانيا اليوم الأربعاء أن 180 شخصا قتلوا أمس في شتى أنحاء سوريا.

وأشار المرصد إلى مقتل 18 عنصرا من الفصائل الإسلامية والمقاتلة، بينهم قيادي في جبهة فتح الشام، خلال اشتباكات مع قوات النظام بريف حماة الشمالي الشرقي.

كما قتل 30 عنصرا من الفصائل الإسلامية والمقاتلة، و20 عنصرا من تنظيم داعش خلال قصف واشتباكات بين الطرفين وانفجار ألغام بريف حلب الشمالي الشرقي.

وأوضح المرصد أن ما لا يقل عن 13 عنصرا على الأقل من قوات الدفاع الوطني قتلوا إثر اشتباكات واستهداف حواجزهم وتفجير عبوات ناسفة بآلياتهم في عدة مدن وبلدات وقرى سورية.

وقتل تسعة جنود من قوات النظام إثر اشتباكات مع تنظيم داعش وجبهة النصرة والكتائب المقاتلة والإسلامية واستهداف مراكز وحواجز وآليات ثقيلة بقذائف صاروخية وعبوات ناسفة في عدة محافظات.

ولقي ما لا يقل عن 12 عنصرا من تنظيم داعش الارهابي والفصائل الإسلامية من جنسيات غير سورية حتفهم، في اشتباكات وقصف من الطائرات الحربية والمروحية وقصف على مناطق تواجدهم.