قال صلاح منصور عضو لجنة الصحة بمجلس النواب، خلال تصريحات إعلامية لإحدى الصحف، بأن لجنة الصحة اجتمعت مع مسئولي وزارة الصحة، لبحث مشكلة أزمة الدواء ونقص بعض الأدوية من الأسواق.
وأشار بأن مبادرة “صيدلية الشعب”، التي طرحها المركز المصري للحق في الدواء، ليس لها أي جدوى ولن تحل أي مشكلة، نتيجة صعوبة تغطية الصيدليات في المحافظات والمراكز والقرى.
وأضاف بأن لجنة الصحة بالبرلمان، قامت بتشكيل هيئة للرقابة على تصنيع الدواء، وأيضاً تم تكليف بعض الأشخاص لمتابعة، الأسواق وكشف المتلاعبين بسعر الدواء.
وأكد منصور بأن الشعب المصري بطبعه “أناني وطماع”، وعلبة الدواء التي تباع ب 5 جنيهات يتم بيعها ب 8 جنيه، ولذلك فإن ارتفاع الأسعار، من الشعب وليس الحكومة، فالشعب أصبح لديه هوس الجشع والمكسب الغير مشروع.