شنت قوات الجيش اليمنى والمقاومة الشعبية المؤيدة له والمدعومة من قوات التحالف العربى هجوما على معسكر اللواء 19 الذى تسيطر عليه مليشيات الحوثيين فى منطقة البقع التابعة لمحافظة صعدة الحدودية شمالى البلاد وذلك بعد ساعات من تحريرها منفذ البقع الحدودى مع السعودية.
وذكر موقع / يمن برس / الإخبارى أن القوات الحكومية تمكنت فى عملية خاطفة مساء أمس الثلاثاء من تحرير منفذ البقعة بمحافظة صعدة معقل الحوثيين واستطاعت تأمينه والتقدم فى مديرية كتاف والبقع المجاورة للحدود الجنوبية السعودية وسيطرت كذلك على نقطة العواضى العسكرية وهاجمت اللواء 19 حيث تدور الآن اشتباكات عنيفة فى محيط اللواء.
وأوضحت مصادر ميدانية، فى تصريح للموقع، أن قوات الشرعية المدعومة من طائرات التحالف العربى التى قامت بقصف مواقع الحوثيين تواصل عملية تحرير معسكر اللواء وسط ذهول من المليشيات التى لم تتوقع أن تفتح القوات جبهة عسكرية فى معقلهم .
وأكدت المصادر أن القوات الشرعية استطاعت السيطرة على 8 مواقع هامة فى مديرية كتاف والبقع التى تبلغ مساحتها أكثر من ثلث مساحة محافظة صعدة، وتواصل التقدم تجاه مركز المديرية وسوف تستمر العمليات العسكرية حتى تحرير المحافظة بالكامل والتى سيطرت عليها المليشيات عام 2011 .
ونقلت وسائل إعلام يمنية موالية للشرعية تصريحا للواء سمير الحاج قائد قوات الاحتياط / الحرس الجمهورى / أوضح فيه أن المعارك فى البقع بصعدة تسير بشكل إيجابى وفق الخطة الموضوعة وأن هناك انهيارات كبيرة فى صفوف الحوثيين بعد تحرير منفذ البقع .
وكان هادى طرشان محافظ صعدة قد أعلن أمس تحرير منفذ البقع بالكامل وأن طلائع الجيش اليمنى والمقاومة المؤيدة له تقدمت عشرات الكيلومترات باتجاه مدينة صعدة معقل قادة المليشيات الحوثية .