نظم ائتلاف الأحزاب السياسية في شمال سيناء دورة تدريبية متخصصة فى ادارة الأزمات بمقر حزب حماة وطن بالعريش، وذلك لبحث استعداد المحافظة للسيول خلال العام الجاري.

حضر الدورة التدريبية جمال البنديرى أمين حزب حماة الوطن ومختار القاضى أمين حزب الاحرار الاشتراكيين وعضو الهيئة العليا للحزب وحسن الحلوانى أمين التنظيم فى حزب حماة الوطن والمهندس شرف السيد خلف رئيس مجلس ادارة جمعية روافد الخير وعدد من أعضاء الائتلاف من الأحزاب المشاركة.

وحاضر في الدورة ابراهيم سالم البياضى رئيس منظمة المصرية لإدارة الأزمات وحقوق الإنسان بسيناء حيث تناول تعريف الأزمة وأركانها وأنواعها وكيفية التعامل معها من حيث الاكتشاف واشارات الانذار المبكر والاستعداد باجراءات الوقاية ورد الفعل واستعادة النشاط والادارة الفعالة بالتعلم والدروس المستفادة من الأزمات.

وأكد جمال البنديرى أمين حزب حماة الوطن أن ما ينقصنا كمجتمع مصرى هو ثقافة الأزمة .. مشيرا الى تعامل الدول المتقدمة مع الأزمات مما يخفف حدتها .. علاوة على سلوكيات المجتمع.

وأعلن مختار القاضى أمين عام حزب الأحرار الاشتراكيين أن أهمية الدورة نظرا للظروف الطارئة والغير عادية التي تمر بها محافظة شمال سيناء خلال هذه الفترة من أزمات في المياة والتنقل والسفر والأمن والصرف الصحى والنظافة والتعليم والصحة وغيرها، مما يستلزم ضرورة التوعية بكيفية ادارة الأزمات وتخطيها بالأساليب الحديثه التى تكفل تجاوزها بأقل الأضرار.

وأضاف المهندس شرف السيد خلف رئيس مجلس ادارة جمعية روافد الخير أن سلوكيات المواطن تنعكس بالدرجة الأولى على ادارة الأزمة وسرعة ايجاد حلول لها، وطالب بضرورة توعية وتثقيف الأسر وربات البيوت بكيفية التفاعل مع الأزمة وتغيير السلوكيات.

ومن المقرر أن يواصل ائتلاف الأحزاب غدا دورة خاصة عن اجراءات الاستعداد للانتخابات.