أعادت السلطات السويسرية إلى تونس ولأول مرة، مبلغا ماليا محدودًا من أرصدة هربها أقارب للرئيس المخلوع زين العابدين بن علي إلى بنوك سويسرية، بحسب ما أعلن مسؤول تونسي الثلاثاء.

ونقل موقع "سكاي نيوز" عن كمال الهذيلي، المكلف العام بنزاعات الدولة في تونس قوله إن "سويسرا أعادت الأثنين إلى تونس 225 ألف يورو، تعود إلى شركة يملكها سفيان بن علي، إبن أخ الرئيس المخلوع".

وقال الهذيلي: "نحن نتفاوض منذ سنة تقريبا مع السلطات السويسرية حول طريقة استرجاع هذا المبلغ".

وأضاف أنه "تم إيداع المبلغ في حساب بخزينة الدولة سيخصص لتمويل مشاريع تنموية في المناطق الاقل حظا في تونس.

ولفت إلى أن سويسرا أصبحت ثاني بلد في العالم بعد لبنان يعيد أموالا منهوبة تطالب تونس باسترجاعها منذ الإطاحة بنظام بن علي مطلع 2011.

وفي 2013 أعاد لبنان إلى تونس مبلغ 28 مليون دولار، هو رصيد ليلى الطرابلسي زوجة بن علي في بنوك لبنانية. وفقا لوكالة فرانس برس.

من جانبها، قالت سفيرة سويسرا في تونس ريتا أدام "المبلغ يبدو متواضعا لكنه مهم لأن هذا يظهر ان تعاوننا (مع تونس) يتقدم".

وأوضحت أن بلادها جمدت بعد سقوط نظام بن علي 60 مليون فرنك سويسري (حوالي 55 مليون يورو) هي أرصدة أقارب لبن علي في بنوك سويسرية.

وقالت إن هذه الأرصدة "مشبوهة"، وأنه يتعين على القضاء التونسي أن يثبت ان مصدرها غير شرعي حتى تسترجعها تونس.

وذكر أن حجم ما استرجعته تونس من أموال منذ 2011 وحتى اليوم "ضعيف مقارنة بالآمال التي كان ينتظرها شعبنا".