أعلنت نجمة تليفزيون الواقع "كيم كارداشيان" عن رفعها دعوى قضائية ضد موقع "ميديا تيك آوت"، الذي زعم أنها كذبت بشأن عملية سرقة تحت تهديد السلاح في باريس هذا الشهر.

وبحسب "سكاى نيوز عربية" الإخباري، رفعت كارداشيان، عقب السرقة، دعوى قضائية في محكمة اتحادية في نيويورك تتهم فيها الموقع الإلكتروني بالقول إنها دبرت الهجوم دون أي دعم واقعي (لهذا الزعم)، واختصمت كارداشيان في الدعوى الموقع ومؤسسه بتهمة التشهير وطلبت تعويضًا لم تحدده.

حيث اقتحم ملثمون شقة كارداشيان في باريس في الساعات الأولى من صباح الثالث من أكتوبر، وأشهروا سلاحا في وجهها وقيدوها وسرقوا مجوهرات تبلغ قيمتها نحو 10 ملايين دولار.