قال بشير حسن المتحدث باسم وزارة التربية والتعليم، إن مصر ليس بها عجز في أعداد المدرسي، ولكن المشكلة تكمُن في سوء توزيع المعلمين نتيجة الوساطة.

وأضاف حسن، خلال مداخلة هاتفية له ببرنامج "انتبهوا أيها السادة"، المُذاع على قناة "الحياة"، اليوم الثلاثاء، أن الوزارة تعمل حاليًا على حصر كافة المدرسين على مستوى الجمهورية وإعادة توزيعهم على المدارس مرة أخرى بدءًا من الأسبوع المقبل.

وتابع متحدث التربية والتعليم، أن كل مُعلم يذهب لعضو مجلس النواب ليتوجه معه للمحافظ، حتى يُصدر قرارًا بنقله إلى مدرسة بجوار منزله، مشيرًأ إلى أن الوزارة تعمل حاليًا على التصدي لذلك من خلال إعادة توزيع المعلمين للمدارس المتواجدة بالمناطق النائية التي تعاني من نقص المعلمين.