وبدأت صباح اليوم أعمال الجلسة الخاصة بالبرلمان الأفريقى، بحضور رئيس البرلمان الأفريقى روجيه أنكودوا، والنواب المصريين أعضاء البرلمان الأفريقى، منهم: اللواء حاتم باشات رئيس لجنة الشئون الأفريقية، والنائب مصطفى الجندى المستشار السياسى لرئيس البرلمان الأفريقى، والنائب السيد فليفل، واللواء صلاح عفيفى.
وبالتزامن مع عقد البرلمان الأفريقى جلسته، عقد البرلمان العربى جلسته الأولى برئاسة الدكتور أحمد الجروان، وبحضور النواب المصريين أعضاء البرلمان العربى، ومنهم: علاء عابد، واللواء سعد الجمال، وشادية خضير، وأحمد رسلان.
ورغم أن الجلسات كانت منفصلة، إلا أن هناك 3 مشاهد رئيسية، تكررت فى كل منهما، من قبل النواب المشاركين فى أعمال الجلسات:
1- شكر الرئيس السيسى
حرص كل النواب المشاركين فى جلسة البرلمان الأفريقى على توجيه الشكر للرئيس عبد الفتاح السيسى ومصر على استضافتها لهذه الجلسات، وهو ما حرص عليه أيضا روجيه أنكودو رئيس البرلمان الأفريقى، والدكتور أحمد الجروان رئيس البرلمان العربى، فى افتتاح الجلسات.
وفى جلسة البرلمان الأفريقى، ومع بدء مناقشات التقرير الخاص بالبرلمان، بدا النواب فى التعليق، وقال اللواء حاتم باشات رئيس لجنة الشئون الأفريقى، إن 4 نواب من السودان كانت كلماتهم مقتصرة فقط على شكر الرئيس السيسى، وشكر مصر.
2- مصر آمنة
أكد جميع النواب المشاركين فى جلسة البرلمان العربى على فاعلية الجهاز الأمنى فى مصر، وهو ما أكده أيضا رئيسى البرلمان العربى والأفريقى، موجهين خالص الشكر للمصر والقيادة المصرية.
وخلال الجلسة الخاصة بالبرلمان الأفريقى، أيضا اعتذر أحد النواب من تجمع غرب أفريقيا لرئيس المجلس عن رفضه السابق لاستضافة مصر لهذه الجلسات، وقال لرئيس البرلمان: " كنت معترض على نقل هذه الجلسات إلى شرم الشيخ ، ولكن بعد أن أتيت لمصر اعتذر عن هذا لأنى رأيت بنفسى جودة التنظيم ونجاحه ".
3- عزاء أميرة رفعت
المشهد الثالث تمثل فى تقديم العزاء للبرلمان المصرى، وللمصريين جميعا فى وفاة النائبة أميرة رفعت، حيث تضمنت كلمات كل النواب المشاركين فى الاجتماعين سواء العربى أو الأفريقى تقديم العزاء، مبديين حزنهم الشديد لتعرضها لهذا الحادث.