وصل إلى القاهرة مساء اليوم الأمير "الحسن بن طلال" رئيس مجلس أمناء المعهد الملكى الأردنى للدراسات الدينية قادما من عمان فى زيارة لمصر تستغرق ثلاثة أيام يلتقى خلالها عددا من كبار المسئولين لبحث دعم التعاون.

وصرحت مصادر بأن زيارة رئيس مجلس أمناء المعهد الملكى تأتي تلبية لدعوة من شيخ الأزهر الدكتور أحمد الطيب لإلقاء محاضرات بجامعة الأزهر ثم لقاء فضيلة الإمام الأكبر وقداسة البابا تواضروس الثانى بطريرك الإسكندرية والكرازة المرقسية.

بالإضافة إلى المشاركة في المائدة المستديرة التى يعقدها مركز الأهرام للدراسات الإستراتيجية بمشاركة نخبة من الكتاب والمفكرين والأدباء، حيث يتناول الأمير خلال لقاءاته تعزيز العلاقات وأواصر التعاون الثقافي بين مصر والأردن.