اعتبر أندريه كروتسكيخ، المبعوث الخاص للرئيس الروسي لشؤون التعاون الدولي في مجال أمن المعلومات، أن تهديدات واشنطن بفرض عقوبات ضد موسكو بسبب هجمات إلكترونية روسية مزعومة واستفزازا.

وقال كروتسكيخ، حسبما نقلت قناة (روسيا اليوم) الإخبارية اليوم "الثلاثاء"، إن "المرشحة المحتملة لرئاسة الولايات المتحدة الأمريكية هيلاري كلينتون تضطر إلى استخدام هذا الهراء لأهداف انتخابية".

وأكد أن كل الاتهامات الموجهة إلى روسيا في هذا المجال عديمة الأساس، مشيرا إلى أن القيادة الروسية هي التي ستقرر كيف يجب الرد على هذه الاستفزازات.

وأضاف أن الأمريكيين يقومون بتأجيج الوضع لتحقيق أهداف داخلية، داعيا إلى ضرورة التوصل لاتفاقات في هذا المجال بسبب حساسية الموضوع، والتخلي عن اتهامات أحادية الجانب يوجهها سياسيون أمريكيون لتحقيق أهداف سياسية خاصة.

ووصف كروتسكيخ الوضع الانتخابي لكلينتون بأنه "سيئ للغاية" بدرجة تدفعها إلى لفت الرأي العام الأمريكي إلى مثل هذا الهراء، قائلا "من المؤسف إن كانت مثل هذه العوامل قادرة على تحديد خيار الأمريكيين".