استنكر النائب معتز محمد محمود، رئيس لجنة الإسكان بمجلس النواب، الارتفاع الكبير في سعر السكر خلال الساعات الأخيرة حيث وصل الكيلو إلى نحو 10 جنيهات في بعض المدن والمحافظات، لافتا الى ان السماح ببعض الشركات التي تعمل في السلع الحيوية والغذائية تحتكرها وتحدد سعرها بدون ضابط يعتبر في منتهى الخطورة وله تداعياته على الملايين من شعب مصر.

ولفت محمود في بيان له اليوم الى ضرورة الاسراع بالتصدى لجميع المحاولات لرفع اسعار السلع الغذائية والاستراتيجية على غير حقيقتها.

كما طالب محمود البنك المركزى بوضع حد لارتفاع سعر الدولار في السوق لان كثيرين يستغلون هذا الوضع في رفع الاسعار وبما لايتحمله المواطن البسيط ومحدودى الدخل .

في الوقت نفسه أكد معتز محمود ان نجاح الحكومة في معالجة ارتفاع اسعار السكر سيدفع الى عدم استغلال الموقف وردع كل من تروج له نفسه ممارسة سياسات احتكارية تضر بالمصريين.