شن رجال الرقابة الإدارية بمحافظة الدقهلية، اليوم، حملة لمتابعة مضارب الأرز، وتسلمه من الفلاحين، بعد ظهور بوادر أزمة في السلعة بالجمعيات التعاونية.

واكتشفت لجنة الرقابة الإدارية، برئاسة اللواء أحمد فيض الله، خلال الحملة التي شنتها الإدارة، إن المضارب خالية تماما من المخزون الإستراتيجي للأرز، ولا يوجد بها أية كميات مخزنة، كما أن العديد من الفلاحين رفضوا تسليم الأرز بسعر الحكومة، وباعوه بسعر أعلى في السوق السوداء.

وتبين للحملة، عدم وجود سيولة كافية في المضارب لشراء كميات من الأرز، من الفلاحين، وعدم تسعيره بسعر مناسب، مما اضطر الفلاحين لبيعه في السوق الخارجية بأسعار أعلى.

1 مضرب أرز خالي من المخزون الإستراتيجي

2 رجال الرقابة أثناء متابعة مضارب الأرز