تمنى الكاتب الصحفي الدكتور أيمن الصياد أن يظل توتر العلاقات المصرية السعودية على المستوى الرسمي وليس الشعبي.

وقال الصياد من خلال تغريده له على صفحته بموقع التدوينات القصيرة “تويتر” : “أرجو ألا تستكمل الأزمة الحالية، ما بدأ مع قضية الجزيرتين من شرخ في العلاقات بين الشعبين (الشقيقين) وأن تظل الأزمة في نطاقها (رسمية)”٠

وجدير بالذكر أن العلاقات المصرية السعودية قد شهدت توترا خلال الساعات القليلة الماضية بسبب تصويت مصر لصالح القرار الروسي بشأن الأزمة السورية في مجلس الأمن.

وانتقد السفير عبد الله المعلمي المندوب السعودي الدائم بالأمم المتحدة تصويت مصر على القرار الروسي، واصفا هذا بـ”المؤلم”.