حذرت شركة سانت جود مديكال اليوم الثلاثاء من أن بعضا من أجهزتها التي تزرع بالقلب تواجه خطر نفاد بطارياتها قبل الأوان وهو عيب تقول الشركة إنه ارتبط بحالتي وفاة وقد يتطلب استبدال بعض الأجهزة.

وظهرت أنباء عن هذا الأمر مساء أمس الاثنين عندما نشرت شركة التسويق مادي ووترز على حسابها على تويتر نسخة من خطاب توصية للأطباء بخصوص هذا الأمر من شركة سانت جود التي وافقت في ابريل نيسان على أن تباع إلى شركة ابوت لابوراتوريز مقابل 25 مليار دولار.

وجاء في خطاب التوصية إن هذه المشكلات المتعلقة ببطاريات الليثيوم المستخدمة في الأجهزة نادرة ويمكن للمريض الذي يستخدم أجهزة متابعة لمستويات البطاريات في منزله رصدها.

وقالت سانت جود إنه من بين نحو 400 ألف جهاز أنتجتها الشركة منذ مايو أيار الماضي تم رصد هذا العيب في 841 جهازا فقط.

وقال جيف فيتشو نائب رئيس الشركة لشؤون مراقبة الجودة في خطاب التوصية للأطباء وقعت حالتا وفاة ارتبطتا بفقد قدرة الجهاز العلاجية نتيجة لنفاد البطارية قبل أوانها."

ونصحت الشركة الأطباء باستبدال الأجهزة ذات الخلل في بطارياتها على الفور لكنها حذرت من استبدال الأجهزة التي تعمل بشكل طبيعي لما قد يكون لذلك من عواقب.