ذكرت شبكة فوكس نبوز الأمريكية أن الحكومة الفنزويلية قررت منح جائزة هوجو شافيز للسلام للرئيس الروسي فلاديمير بوتين، وياتي قرار الحكومة الفنزويلية التي تعاني من متعب اقتصادية معقدة، بعد ساعات من إعلان المؤسسة التي تمنح جائزة نوبل عن منح الجائزة الأكثر شهرة للسلام في العالم إلى الرئيس الكولمبي خوان مانويل سانتوس بسبب توقيع اتفاق للسلام مع حركة فارك اليسارية المتمردة، وقد أنهى الاتفاق قرابة خمسين عاما من الحرب الأهلية في كولومبيا.

يعد الرئيس الروسي أول رئيس يفوز بجائزة شافيز، التي أنشئت لتخليد ذكرى الرئيس الراحل هوجو شافيز، وقال نيكولاس مادورو- رئيس فنزويلا أثناء إزاحة الستار لشافيز الذي صممه أحد الفنانين الروس، انه اتخذ قرار إنشاء جائزة شافيز للسلام والسيادة.

زعم الرئيس الفنزويلي أن روسيا في ظل قيادة الرئيس بوتين أصبحت دولة تناضل من أجل السلام، بل إن بوتين حليف قوي لفنزويلا، ومن ثم يحق للرئيس الروسي أن يحصل على جائزة شافيز للسلام.