قال الدكتور خالد سمير، عضو مجلس نقابة الأطباء، إن أزمات أطباء التكليف متكررة كل عام نظرًا لعدم وجود نظام حقيقى للتدريب الطبى فى مصر، وسبب تكرر هذه الأزمة هو صدور أمر تكليف للأطباء بمجرد تخرجهم دون النظر لكفاءة وتدريب الطلاب.

وأكد "سمير" خلال تصريحات تلفزيونية، اليوم الثلاثاء، أن مصر دولة بها نظام غير موجود فى العالم فالأطباء يتم تكليفهم بعد تخرجهم مباشرة من كلياتهم بدلًا من استمرارهم فى التخصص، مشيرًا إلى أن هذا الأمر لا يحدث بأى دولة متقدمة أو نامية.

وأوضح عضو مجلس نقابة الأطباء أن طالب الطب فى الدول المتقدمة لا بد أن يمضى عامين فى التخصص على اختلاف التخصصات وذلك لضمان كفاءة الطبيب والحفاظ على أرواح المرضى وعدم المغامرة بصحتهم، مضيفا أن مبدأ توزيع التكليف خاطئ لأن نظام التكليف ليس له علاقة بالتخرج ويجب أن يبحث الطبيب على جامعة أو زمالة ليكتسب خبرات ومهارات تنمى قدراته الطبية.