قال وزير القوى العاملة محمد سعفان إن مكتبه مفتوح لتذليل أي مشاكل أو معوقات تواجه الشباب، مؤكداً أنه على استعداد للتحاور معهم لتوعيتهم وترغيبهم في العمل بالقطاع الخاص والعمل الحر.
جاء ذلك خلال لقائه بديوان عام الوزارة مع بعض المواطنين الذين يرغبون في توفير فرص عمل لهم أو لأبنائهم أو لديهم مشكلات في حياتهم العملية، حيث أصدر سعفان توجيهات لوكيل الوزارة لعلاقات العمل والمفاوضة الجماعية، ووكيل الوزارة لقطاع التشغيل، ووكيل مديرية القوي العاملة بالمنوفية، بسرعة حل المشكلات المعروضة، فضلا عن توفير فرص عمل مناسبة لهم، مؤكداً أنه سيتابع بنفسه الإجراءات حتى يتم استلامهم للعمل، منوهاً إلى أنه سيقدم المساعدة للراغبين في إقامة مشروعات صغيرة بالتعاون مع الصندوق الاجتماعي للتنمية.
وأكد سعفان ضرورة لجوء الشباب الذين يتعرضون لمشكلات تتطلب تدخل القوي العاملة، إلى مديريات القوى العاملة التابعة لمحل إقامتهم أو ديوان عام الوزارة حتى يتم اتخاذ الإجراءات اللازمة حيالها، وهو الأمر الذي سيوفر عامل المصداقية بين الوزارة وراغبي العمل أو حل المشكلات.