قال اللواء سعد الجمال رئيس لجنة الشئون العربية بالبرلمان، إن العالم العربي يواجه تحدي أشد خطورة وهو الإرهاب الذي يطال الدول العربية والأفريقية تحت عنوان التطرف الفكري العقائدي المغلط والمعتدي على قيم الدين الإسلامي الصحيح.

وأضاف في كلمته أمام الجلسة الأولى لدور الانعقاد الأول من الفصل التشريعي الثاني للبرلمان العربي، المنعقد بشرم الشيخ، والمذاعة عبر فضائية “سي بي سي إكسترا”، أن الحوار الوطني السوداني الذي اختتم أمس بتوقيع وثيقة وطنية للسلام نموذج يحتذي بيه دون أي تدخلات خارجية، وإعلاء للمصالح الوطنية بعيدًا عن المصالحة الحزبية الضيقة ونبذ العنف والتطرق وتحقيق التنمية.

وعن قانون “جاستا” قال الجمال، إنه لا يجوز رجعية تطبيق القوانين، كما أنه لا يجوز أن يشرع مشرع محلي أن لقانون يحكم به دولًا أخرى، مؤكدًا أنه إهداء لمبدأ السيادة التي يحكمها القانون الدولي وميثاق الأمم المتحدة، منوهًا إلى أن القانون يعيدنا للاستعمار القديم والبلطجة الدولية.