بدأت المطربة آمال ماهر تتجاوز محنة احتراق المادة الخام لألبومها، الذي كانت على وشك طرحه بالأسواق، لتبدأ تسجيل أغنياته من جديد.

وبدأت آمال ماهر بالفعل فى تسجيل أغانى ألبومها مرة ثانية وستنتهى منه قريبا، معربة عن أملها في أن ينال إعجاب الجمهور، بعد المجهود الكبير الذي بذلته.

وتعرضت آمال ماهر إلى خسارة فنية كبيرة، مؤخرًا، بعد حريق استوديو "ليلة" في شهر إبريل الماضى، وتسبب الحريق فى تلف المادة الخام لألبومها الذى كانت قد أشرفت على الانتهاء منه، وتسبب كذلك في خسارة مادية كبيرة، وقضى على كل محتويات المواد المخزنة بالألبومات الجديدة الخاصة بعدد من المطربين من بينهم آمال ماهر وحسام حبيب، واضطرت آمال ماهر إلى إعادة تسجيل الأغنيات من جديد.