تستعد شركة OPPO الصينية، صاحبة العلامة التجارية الرابعة عالميا في مجال الأجهزة المحمولة، لإطلاق أحدث هواتفها الذكية OPPO F1s المعروف ب ‘‘selfie expert” والذي يعد من الهواتف الأكثر مبيعا للشركة منذ إطلاقه عالميا قبل أيام قليلة.
وتسعى الشركة لاستغلال النجاحات التي حققتها مؤخرا داخل بعض أسواق المنطقة وتحديدا الإمارات ومصر والجزائر والمغرب وقطر، بهدف زيادة توسعاتها والوصول إلى الصدارة.
ويطلق على هاتف F1s اسم “خبير السيلفي” بسبب الكاميرا الأمامية التي تأتي بدقة 16 ميجابكسل، ولاقى الهاتف نجاحًا ساحقًا في عدد من الأسواق، منها جنوب شرق آسيا، حيث يتمتع بعدة مواصفات منها قوة الأداء اعتمادًا على ذاكرة وصول عشوائي “رام” قدرها 3 جيجابايت، وذاكرة تخزين داخلية بمساحة 32 جيجابايت يمكن زيادتها حتى 128 جيجابايت باستخدام كارت الذاكرة الخارجي SD، بالإضافة لمستشعر بصمة الإصبع الذي تصل سرعته إلى 0.22 ثانية.
واستطاعت OPPO في الآونة الأخيرة تعزيز وضعها داخل السوق الصيني لتحتل به المرتبة الثانية، بجانب وصولها إلى المركز الثاني بين أكبر العلامات التجارية في أسواق جنوب شرق آسيا، ووصلت إلى المرتبة الثالثة بالسوق الهندي.
وبالرغم من دخول OPPO إلى سوق الهواتف الذكية قبل وقت قريب وتحديدا عام 2014، إلا أنها استطاعت في هذا الوقت القصير أن تحقق معدلات نمو فائقة داخل عدة أسواق عالمية، لذلك تسعى الشركة لاستغلال تلك النجاحات من أجل تعزيز تواجدها والوصول إلى الصدارة داخل أسواق الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.
وبجانب إطلاق هاتف F1s، ستقوم الشركة خلال المؤتمر بالكشف عن أمر هام للغاية سيساهم في تعزيز نمو حجم مبيعات هواتف OPPO بمنطقة الشرق الأوسط وإفريقيا خلال الفترة المقبلة.
وتعد شركة OPPO هي الشركة الأكثر نموا على مدار الإثنى عشر شهرا الماضية، داخل الصين، حيث وصل معدل النمو السنوي للشركة بنهاية يونيو 2016 إلى 124.1%.

يذكر أن شركة OPPO تحتل المركز الرابع عالميا من حيث مبيعات الهواتف الذكية خلال الربع الثاني للعام 2016، بحصة سوقية تقدر بـ 5.4%، وفقا لإحصائية حديثة صادرة عن مؤسسة جارتنر للأبحاث التسويقية.