قامت الإعلامية شريهان أبو الحسن، بعرض قضية غريبة نشاهدها فقط في الأفلام السينمائية، خلال تقديمها لبرنامجها “ست الحسن”، والمذاع على قناة “on e” الفضائية، حيث استضافت سيدة مصرية تزوجت من عرب 48، وأنجبت منه ثلاث أطفال ولدان وبنت.
وقالت السيدة المصرية وتدعى “الست محمد نصر”، بأنها تزوجت من عربي إسرائيلي، ولكنها لم تعرف بأنه إسرائيلي، حيث أن والدها قام بالموافقة على هذا الزواج لأنه كان يظن أنه فلسطيني وليس إسرائيلي.
وأشارت السيدة بأنها تزوجته عندما جاء يبحث عن أقاربه بمحافظة الشرقية، ظناً منها ومن أهلها بأنه يمتلك المال الكثير، وبعد فترة من الزواج في مصر، سافر الزوج وأصطحب معه السيدة المصرية، وقال لها بأنهم سوف يعيشون في فلسطين، ودام هذا الزواج لمدة 18 عام.
وبعد فترة عندما ذهبت لتجديد الإقامة، فوجئت بأنهم لا يتحدث بالعربية، وفوجئت بأن زوجها إسرائيلي ولديه الجنسية الإسرائيلية، وطلبوا منها أن تتنازل عن الجنسية المصرية، وسوف يقومون بإعطائها الجنسية الإسرائيلية، فرفضت وأصرت على أنها لا تريد هذه الجنسية.
وقام زوجها بتسجيل أبنائها الإثنين بإسرائيل، وأخذوا الجنسية الإسرائيلية، وعندما حملت في الابن الثالث كانت في مصر، وبعد أن وضعت تزوج هذا الإسرائيلي من سيدة أخرى وتركها في مصر مع أبنائها الثلاثة.
وأضافت بأنها تعشق مصر هي وأبنائها ولم تتنازل عن جنسيتها المصرية، ولكنها لديها مشكلة مع ابنها الصغير ويدعى “أحمد”، وهي بأنه يبلغ 4 سنوات ولم يستخرج له شهادة ميلاد، لأن بطاقة السيدة مكتوب عليها “أنسة”، وهذا بسبب أن الزواج لم يتم تسجيله، وطالبت المسئولين بمساعدتها في استخراج شهادة ميلاد لابنها، لأنها تعشق مصر هي وأبنائها ولا تريد العودة لإسرائيل.
شاهد الفيديو: