أكد خوان أنطونيو بيزي، مدرب منتخب تشيلي، اليوم، الثلاثاء، أن هزيمة فريقه أمام الإكوادور (0-3) كانت "استثنائية" بسبب ارتفاع مدينة كيتو عن مستوى سطح البحر، وأعرب عن ثقته في أن مباراة بيرو ستكون "مختلفة تماما" في تصفيات أمريكا الجنوبية المؤهلة لكأس العالم 2018.

وقال بيزي، في مؤتمر صحفي نقلته وكالة الأنباء الإسبانية: "جميعنا يريد مواصلة ما حققناه، مباراة الإكوادور كانت استثناءً لقد حاولنا الحفاظ على أسلوبنا في اللعب، وأعتقد أننا استطعنا تحقيق ذلك، كانت هناك بعض الظروف، في مباراة الإكوادور، حالت دون تطور ما كنا نقوم به، وفي المقام الأول مسألة الارتفاع، كان الأمر واضحا من البداية أنه لن يكون عذرا، ولكني أرى أن نأخذه بعين الاعتبار".

واعتبر المدرب أن الفوز بلقب كوبا أمريكا المئوية قبل أشهر قليلة "يعزز" من موقفه في قيادة المنتخب، على الرغم من عدم فوزه في المباريات الثلاثة الأخيرة في تصفيات المونديال.

واستبعد بيزي أن يكون لاعبوه متراخين وأكد أنهم نفس اللاعبين وسبق لهم الفوز بكوبا أمريكا هذا الصيف، ولابد أن نعترف بأن الفريق يفتقد "للحسم"، وأشار المدرب فى هذا الصدد إلى أن أن اللعب بثلاثة مهاجمين يعتبر الحل البديل لمباراة بيرو.