أكد النائب فرج عامر، رئيس لجنة الشباب والرياضة بالبرلمان، أن مؤتمر الشباب المقرر عقده يوم 25 أكتوبر الجارى، الذى أعلنت عنه مؤسسة الرئاسة، يدعو للفخر والاعتزاز بالقيادة المصرية، وتأكيد أن الدولة تدعم الشباب من خلال كافة المجالات، مؤكدا دعم البرلمان لهذا المؤتمر بكافة الوسائل.
وأضاف رئيس لجنة الشباب والرياضة بالبرلمان، لـ"اليوم السابع" أن البرلمان سيكون له دور قيادى فى مؤتمر الشباب الذى ستعقده مؤسسة الرئاسة، موضحا أن هذا تأكيد على أن الرئيس عبد الفتاح السيسى حريص على أن يكون للشباب نصيب كبير فى انتخابات المحليات المقبلة، ويفتح الطريق أمام الشباب فى أن يكونوا جزءا من صناعة القرار.
ولفت إلى أن البرلمان سيناقش هذا المؤتمر، وسبل دعمه خلال الأيام المقبلة، لافتا إلى أن مثل هذه المؤتمرات ستجعل للشباب النصيب الأكبر فى انتخابات المحليات، كما تضمن استمرار قنوات التواصل بين هؤلاء الشباب والقيادة المصرية.
كان المكتب الإعلامى للرئيس عبد الفتاح السيىسى، أعلن عن انطلاق المؤتمر الوطنى الأول للشباب اعتباراً من الخامس والعشرين من أكتوبر الجارى، وعلى مدار 3 أيام بمدينة شرم الشيخ، تحت رعاية رئيس الجمهورية .