نفت الفنانة سلمى رشيد، صحة ما تردد بشأن خضوعها لعمليات تجميل، وأنها لم تحقن وجهها مطلقا بالبوتوكس كما قيل، ونفت تمام كل هذه التكهنات.

وأشارت نجمة برنامج أراب ايدول، عبر حسابها على مواقع التواصل "فيس بوك"، الى انها خضعت فقط لعلاج لبشرتها، بالإضافة لعملية تبييض لأسنانها.

وكانت هناك عدة تكهنات من الجمهور، حول اجراء "رشيد" لعمليات تجميل، خاصة بعدما لفتت صورها الأخيرة النظر حول تغير بعض تفاصيل وجهها، وسط اسئلة من الجمهور حول حقيقة هذه الرشاقة والجمال.