قالت "جورجيت"، أرملة فنان الكوميديا الراحل عبد السلام النابلسى، إنها كانت تتضايق عندما ترى زوجها على شاشات التليفزيون فى الفترة الأولى بعد وفاته، ولكنها بعد ذلك تفرح و"تتبسط" وفقًا لوصفها، لأنها تتذكر أنها قضت معه أحلى أيام عمرها.
وأضافت "جورجيت"، خلال لقائها مع الإعلامى وائل الإبراشى، ببرنامج "العاشرة مساءً" على فضائية "دريم" للحديث عن الفنان المعروف، أنه أشهر "عازب" فى الوسط الفنى: "كل ما يشوف اتنين متزوجين يقل لهم: انتوا لسه مع بعض؟ اتفرقوا".
وتابعت "جورجيت": "عبد السلام النابلسى كان فى بيروت عام 1963 ، وكنت مجرد معجبة به كفنان، وتواصلت معه وسألته عن حياته فأخبرنى: ماتخلقتش البنت اللى أنا عبد السلام النابلسى أتجوزها.. وقررت إنى لازم أعاتبه على هذا الكلام، فتناقشنا فى هذا الأمر، وطالبت محادثته مرة ثانية غدًا، وبعد 10 أيام انقطع الاتصال بيننا، فبدأ يسأل عنى ويحاول الوصول لى وسأل عنى الجميع".
وأوضحت "جورجيت": "طالب مقابلتى وسألنى عن مواصفاتى، فأخبرته أوصافًا غير حقيقية على الإطلاق ولكنه أصر على مقابلتى، وفى أول خمس دقائق من المقابلة قال لى: تتجوزينى يا جورجيت.. دى فرصة عمرك ومش هتتكرر.. ووافقت ولكنى لم أخبر أهلى لفرق السن الكبير بيننا، إذ كان يفصلنا ما يقرب من 50 سنة".