أعلن البنك المركزي، ارتفاع المعدل السنوي للتضخم الأساسي وفقا لمؤشراته إلى93ر13 % في سبتمبر، من 25ر13% في أغسطس.

وأكد البنك، في بيان، يوم الإثنين، أن التضخم الأساسي سجل معدلا شهريا قدره 39ر1% في سبتمبر، مقابل معدلا قدره 61ر0 % في أغسطس.

ويقيس البنك المركزي المصري معدل التضخم الأساسي، ويشتق من مقياس التعبئة العامة والإحصاء، ويستبعد منه بعض السلع التي تتحدد أسعارها إدارياً، بالإضافة إلى بعض السلع التي تتأثر بصدمات العرض المؤقتة.

يُذكر أن الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء يقيس معدل التضخم وهو ما يُعرف بالرقم القياسي لأسعار المستهلكين، لجميع السلع والخدمات.

وقال الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء اليوم، إن الرقم القياسي لأسعار المستهلكين، التضخم العام انخفض على أساس سنوي خلال شهر سبتمبر إلى 15.47% من 15.47% في أغسطس السابق له.

وارتفع التضخم الشهري بنسبة 1.25% خلال سبتمبر 2016، مقابل ارتفاعا شهريا قدره 1.93% خلال أغسطس 2016.

وتتوقع الحكومة المصرية خفض معدلات التضخم لتبلغ 10 - 11% في 2015 - 2016، وما بين 7 - 8% بحلول عام 2018 - 2019، وفقاً لبيانات رسمية.