اتهمت فاطمة بكر منظمة مسابقة ملكة جمال الصعيد، إدارة الفندق الذى كان من المقرر إقامة فاعليات التصفيات النهائية للمسابقة فيه، بالتسبب فى توقف المسابقة وعدم استكمالها .
وأوضحت "بكر"، فى تصريح خاص لـ"اليوم السابع"، أن إدارة الفندق طلبت منها تصريحات أمنية فى اللحظات الأخيرة، وقبل ساعات من بدء الفعاليات الختامية وبعد وصول الضيوف والإعلاميين ولجنة التحكيم، ولم يسعفنا الوقت فى استصدار هذه التصاريح المطلوبة.
ونفت "بكر"، عدم موافقة الأمن على إقامة الحفل، مؤكدة أن الجهات الأمنية لم تبدى اعتراضها إطلاقًا، وأن المسابقة منذ الإعلان عنها وحتى الآن وكافة الجهات الأمنية على علم بذلك .
وكانت فاطمة بكر، إحدى السيدات بأسيوط، قد أعلنت عن تنظيم مسابقة ملكة جمال الصعيد لتتويج الملكة والوصيفتين، وشارك فى التقديم للمسابقة ٢٥٠ فتاة من ٧ محافظات بالوجه القبلى، وانتهت التصفيات قبل النهائية إلى تصعيد ١٠ فتيات للمنافسة على الملكة والوصيفتين فى حفل كان مزمعًا إقامته اليوم بأحد الفنادق الشهيرة بأسيوط، إلا أن إدارة الفندق رفضت إقامة أى احتفالات معللة ذلك بعدم حصول منظمة الحفل على خطاب أمنى بالموافقة .