قال السفير محمد العرابى، رئيس لجنة الشئون الخارجية بمجلس النواب، إن موقف السعودية ومصر المتعلق بالشأن السورى يحمل خلافا قديما وليس بجديد، لأن السعودية تنظر إلى ضرورة التخلص من "الأسد"، فيما ترى مصر ضرورة التخلص من الجماعات الإرهابية فى البداية، ثم الحديث عن مستقبل سوريا ورئيسها.
وأكد "العرابى"، فى مداخلة هاتفية لبرنامج "على هوى مصر" الذى يقدمه الكاتب الصحفى خالد صلاح، على فضائية النهار one ، أن مصر لم تمنح الفرصة لأى قوى أجنبية لإنشاء قواعد عسكرية على أراضيها، وقد يكون هناك بعض التسهيلات البحرية مثل المرور فى قناة السويس، أو أحد الموانئ، مضيفا:"هناك مبالغة من الصديق الروسى فى التعامل مع الملف الأمنى المصرى، مثل المطارات وتأمين محطة الضبعة النووية وغيرها، وكأن مصر غير قادرة على الحماية".