رحب رئيس النيجر محمودو إيسوفو ، اليوم الإثنين ، بإمكانية بناء ألمانيا قاعدة لوجيستية عسكرية في بلاده ، وذلك في إطار جهودها في محاربة التطرف بها وفي مالي.

جاء ذلك خلال اجتماع رئيس النيجر محمودو إيسوفو مع المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل ، في ثاني محطاتها بجولتها في إفريقيا ، والتي تضم أيضا مالي وإثيوبيا.

ونقلت قناة "إيه بي سي" الإخبارية الأمريكية عن إيسوفو قوله " من الطبيعي أن نمنح تسهيلات لألمانيا بهدف إقامة مركز لوجيستي لمساعدة جنودها في مالي لمحاربة الإرهاب".

من جانبها ، قالت ميركل " هناك رابط قوي بين الهجرة غير الشرعية ونقل الأسلحة بصورة غير قانونية إلى مناطق القتال ، وسنساعد النيجر على وقف هذه الظاهرة عن طريق مد القوات المسلحة في النيجر بالمعدات وخاصة العربات والمواد الأخرى ، إضافة إلى الخبرة".

يُذكر أن ألمانيا تشارك بنحو 650 جنديا لدعم مهمة السلام التي تقوم بها الأمم المتحدة في مالي.