صرح مصدر سعودي مسئول بأن المملكة تدين وتستنكر بشدة هجوم مليشيات الحوثي وصالح ضد المدمرة "ماسون" التابعة للبحرية الأمريكية في البحر الأحمر قبالة ساحل اليمن.

وأوضح المصدر - في تصريحات لوكالة الأنباء السعودية، اليوم الإثنين - أن هذا الاعتداء يعد عملا إرهابيا يعرض الملاحة الدولية للخطر واستهدافا ممنهجا من قبل هذه الميلشيات المدعومة من إيران تجاه الملاحة التجارية في مضيق باب المندب.

وقال إن ذلك يأتي بعد مهاجمتهم لسفينة الإغاثة الإماراتية في الأول من أكتوبر الحالي، واعتداءاتهم المستمرة على المدنيين في القرى الحدودية للمملكة، وإطلاقهم للصواريخ الباليستية تجاه أراضي المملكة والتي كان آخرها الذي أطلق تجاه منطقة مكة المكرمة أمس، واستمرارا لنقضهم للاتفاقات والعهود وعدم التزامهم بما اتفق عليه الشعب اليمني في الحوار الوطني، ورفضا للانصياع لإرادة المجتمع الدولي لتنفيذ قرار مجلس الأمن 2216، ويتعارض مع المساعي الدولية وجهود المبعوث الأممي للتوصل إلى حل سياسي.