قال المستشار خالد النشار مساعد وزير العدل لشئون مجلس النواب أن الاحتفالية التى نظمها البرلمان بمناسبة مرور 150 سنة على تأسيسه كانت بالفعل تليق بدولة لها حضارتها مثل مصر ، فكان يغمرها جو من الرقى و الود ساد بين كافة الحضور الذين أشادوا جميعا بمراسم الاحتفالية، والتي كان من بينها كلمات الجلسة الافتتاحية وعلى رأسها كلمة الرئيس السيسى الذى أعرب فيها عن رضاه بآداء البرلمان لمهامه علي الرغم من الظروف الصعبة التى تمر بها البلاد .
وأضاف النشار فى تصريحات صحفية - أن اجتماعات البرلمان العربى و الأفريقى ، أسفرت عن اتفاق جميع الحضور على تحديث سبل العمل المشترك وتعزيز مبادئ التضامن والتكافؤ والاحترام بين البلدان ، وضرورة تطوير اليات تفعيل التعاون فى إرساء عمل مشترك بين العرب والأفارقة لمواجهة الإرهاب ، وسن تشريعات قوية تواجه التطرف فى دول المنطقة .
واشار مساعد الوزير إلى أن جميع الحضور أكدوا أن مصر لا يجب أن تخوض تجربة مكافحة الارهاب وحدها ، فلابد من تكاتف الجميع معها .
وكان مجلس النواب اختتم اليوم فعاليات الاحتفالية التى نظمها على مدار يومين بشرم الشيخ ، و قد حضر حفل الختام المهندس شريف اسماعيل رئيس الوزراء والذي القي الكلمة الختامية نيابة عن رئيس الجمهورية ، كما حضر المستشار حسام عبد الرحيم وزير العدل ، وكبار الوزراء ، الى جانب كبار أعضاء مجلس النواب برئاسة الدكتور على عبد العال رئيس المجلس ، كما شهد الحفل جمع من رؤساء البرلمانات العربية والأفريقية. وشخصيات برلمانية عالمية .
و قد تضمنت الاحتفالية اجتماعات مشتركة لمكتبى البرلمان العربى و الأفريقى ، واجتماع آخر لمجموعة الشباب ، وثالث للمجموعة الإقليمية .