نظم العشرات من طالبات الصف الأول والثانى بكليات فرع الوادي الجديد وقفة احتجاجية، اليوم الاثنين، بعد رفض تسكينهن بالمدينة الجامعية لكونهن خريجات مدارس أزهرية وليست من التعليم العام، ما تسبب في حرمانهن من القدرة على الانتظام في الدراسة.

وتقدم الطالبات المتضررات بمذكرة للمختصين بفرع الجامعة للموافقة الاستثنائية على تسكينهن لظروفهن الخاصة، إلا أن أمين عام فرع الجامعة أفاد بأن فرع الجامعة غير مسئول عن تسكين طالبات المدارس الأزهرية، وأن الاستثناء يتم في القبول بشرط الحصول على تقدير جيد جدا كحد أدنى أو القيام بدفع 350 جنيها رسوم الإقامة في المدينة في الوقت الذي يتم فيه دفع رسوم ثابتة لا تزيد عن 165 جنيهًا.

وناشد الطالبات اللواء محمود عشماوي، محافظ الإقليم، ونواب مجلس الشعب بالتدخل العاجل لإنقاد مستقبلهن من الضياع.