دعت وزارة الخارجية الألمانية اليوم الاثنين الجانبين الفلسطينى والإسرائيلى إلى ضرورة اتخاذ خطوات ملموسة فى سبيل تطبيق حل الدولتين ، وأخذ بقية توصيات تقرير اللجنة الرباعية الدولية (الولايات المتحدة ، الاتحاد الأوروبى ، روسيا ، الأمم المتحدة) على محمل الجد .
جاء ذلك فى تعقيب للخارجية الألمانية اليوم على عملية إطلاق النار التى نفذها الفلسطينى مصباح أبو صبيح (39 عاما) من بلدة سلوان بمدينة القدس المحتلة صباح أمس الأحد بحى الشيخ جراح ، والتى أسفرت عن مقتل إسرائيليين وإصابة 6 آخرين بجروح إضافة إلى استشهاده برصاص القوات الإسرائيلية .
ودعت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الألمانية - فى تصريحات نشرها الموقع الالكترونى لصحيفة (الدويتش فيلا) الألمانية - السلطة الوطنية الفلسطينية إلى ضرورة تعزيز جهودها من أجل منع التصعيد فيما طالبت الجانب الإسرائيلى بضرورة أن تتسم الإجراءات الإسرائيلية المضادة لهذه العمليات ب"الحكمة ".
وقالت المتحدثة الألمانية "إننا ندين بأشد العبارات هجوم الأمس .. ونؤكد على أن تجدد العنف بين الإسرائيليين والفلسطينيين يشعرنا بقلق بالغ ".