هددت الدكتورة هالة حسين، رئيس مركز خدمات نقل الدم، باتخاذ الإجراءات القانونية ضد محافظ البنك المركزي في حالة عدم توفير الدولار لشركات الأدوية؛ من أجل استيراد حقن "الأر إتش" للمرضى.

وأضافت حسين، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج "صباحك عندنا" مع الإعلامي "أحمد الشاعر" المذاع على قناة "المحور"، اليوم الاثنين، أنها هي المسئولة الآن عن توزيع الكمية المتوافرة من حقن " الأر إتش"، لحين استيراد كميات أخرى، مؤكدة أنه في حال عدم قدرتها على حل الأزمة ستقوم بتقديم استقالتها.

وأشارت إلى أنها تتنظر رد محافظ البنك المركزي، ظهر غد لتوفير الدولار، وإلا سيتم السير في الإجراءات القانونية.

وتعد حقن "الأر أتش"، هي المخصصة للاستخدام فى حالات الولادة، فالأم تحتاج الحقن بها خلال 72 ساعة فقط من الولادة، وفي حالة عدم حصولها عليها فإنها معرضة لحدوث تشوهات خلقية للجنين حال حملها مرة أخرى.