قررت محكمة جنايات القاهرة حجز محاكمة أمين الشرطة السيد زينهم عبد الرازق من محبسه في قضية اتهامه بارتكاب جريمة قتل أحد البائعين بمنطقة الرحاب في القاهرة الجديدة ويدعي مصطفى محمد مصطفى محمد، مستخدما سلاحه الميري وذلك في أعقاب مشادة كلامية بينهما بسبب الاختلاف على سعر أحد المشروبات.. وذلك لجلسة 16 نوفمبر القادم للنطق بالحكم مع استمرار حبس المتهم.

وكانت النيابة العامة أحالت أمين الشرطة المتهم إلى محكمة الجنايات بعد أن أسندت إليه ارتكابه لجريمة قتل مصطفى محمد مصطفى محمد عمدا بغير سبق إصرار أو ترصد بأن باغته بوابل من الأعيرة النارية من سلاحه الميري (بندقية آلية) اخترقت بعضها جسده قاصدا من ذلك إزهاق روحه فأحدث به الإصابات التي أودت بحياته.. كما شرع في قتل المجنى عليهما خليفه أحمد خليفه ويحيى خيري عبد الرحيم عمدا بغير سبق الإصرار والترصد.

وذكر قرار الاتهام أن المتهم أتلف عمدا أموالا منقولة لا يمتلكها تتمثل في سيارة أجرة المملوكة للمجني عليه رجب كمال عبدالله (والتي تصادف مرورها أثناء إطلاق المتهم للنيران من سلاحه الناري) وذلك بأن أطلق وابلا من الأعيرة النارية اخترقت جنبات السيارة على نحو ترتب عليها وقوع أضرار مالية.