أشاد الربان عمر صميدة رئيس حزب المؤتمر بكلمة الرئيس عبد الفتاح السيسي خلال احتفالية مرور 150 عامًا على بدء الحياة النيابية بمصر والتى اقيمت بشرم الشيخ أمس.

مؤكدا أن دعوة الرئاسة لرؤساء الأحزاب المصرية للمشاركة في الاحتفالية يعكس حرص الدولة على وجود الحياة الحزبية وأن الأحزاب أساس الحياة السياسية والبرلمانية وهى بيت الخبرة السياسي.

ودعا رئيس حزب المؤتمر، جميع النواب إلى تحمل مسئوليتهم الوطنية تجاة الشعب، مؤكدا أن البرلمان برئاسة الدكتور على عبد العال يسير في الطريق الصحيح رغم وجود عقبات وعراقيل كثيرة أمامه.

وأشار إلى أن "شهادة سكرتير البرلمان الدولى أمام المؤتمر اليوم تعني أن مصر تتمتع باستقرار وأمن هي رسالة للعالم ولجميع الدول المتربصة بأمن وإستقرار مصر.

وأكد رئيس حزب المؤتمر، أنه كان حريصا على المشاركة في تلك الإحتفالية بمرور 150 عاما على الحياة النيابية في مصر والتي تجعلنا نشعر بالفخر بوطننا حيث أن هناك دولا ما زالت لم تبدأ فيها الحياة النيابية بعد، وهناك دول لديها تجارب وليدة ونحن نحتفل بمرور قرن ونصف القرن على إنشاء البرلمان.