ذكرت تقارير إعلامية، اليوم الاثنين، أن شركة الإلكترونيات الكورية الجنوبية العملاقة "سامسونج إلكترونيكس" علقت إنتاج أحدث هواتفها الذكية "جالاكسي نوت 7" بشكل مؤقت لأسباب تتعلق بسلامة مستخدمي الهاتف.
ونقلت وكالة يونهاب الكورية الجنوبية للأنباء عن مسؤول في الشركات الموردة لشركة سامسونج طالبا عدم الكشف عن هويته أن "هذا الإجراء يشمل مصنعًا لسامسونج في فيتنام ينتج "جالاكسي نوت7" للتصدير للأسواق العالمية".
وأضافت وكالة أنباء "يونهاب" أن الخطوة على ما يبدو تأتي نتيجة وقوع سلسلة من حوادث احتراق هواتف جالاكسي نوت 7 مؤخرا.
من ناحيتها نقلت صحيفة وول ستريت الأميركية عن "شخص مطلع على الموضوع" القول إنه تم وقف إنتاج هذا الهاتف، لكن الشركة الكورية الجنوبية لم تؤكد هذه الخطوة. وذكرت الصحيفة الأميركية أن 4 هواتف سامسونج انفجرت واشتعلت فيها النار في الولايات المتحدة خلال الأسبوع الماضي، لكنها لم تحدد طراز هذه الهواتف.
أما وكالة يونهاب فأشارت إلى وجود تقارير عن اشتعال النار في أحد هواتف "جالاكسي نوت7" رغم استبداله في أعقاب اكتشاف تعرض هواتف هذا الطراز لارتفاع غير طبيعي في درجة حرارتها وتعرضها لاحتمال الاحتراق.
وكانت سامسونج قد بدأت بيع هاتف "جالاكسي نوت7" في 15 أغسطس الماضي، لكنها استدعت حوالي 2,5 مليون هاتف من هذا الطراز من الأسواق خلال سبتمبر الماضي في أعقاب تقارير عن اشتعال النار في بعض هواتف هذا الطراز.