استقبل، اليوم، الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، السفير شريف رفعت، سفير مصر الجديد لدى فنلندا.

وأكد الإمام الأكبر حرص الأزهر الشريف على تقديم الصورة الحقيقية للإسلام التي يحاول البعض تشويهها لبث الخوف من الإسلام والمسلمين في المجتمعات الغربية، مضيفًا أن الأزهر على استعداد لتقديم بعض المنح لأبناء المسلمين بفنلندا لدراسة الفكر الصحيح بكليات جامعة الأزهر، ولتدريب الأئمة هناك على التعامل مع التحديات المعاصرة التي تواجههم في مجتمعاتهم.

من جانبه، أعرب السفير المصري في فنلندا عن تقديره لدور الأزهر الشريف في نشر الفكر الوسطي للإسلام، وجهود الإمام الأكبر البارزة في إرساء قيم السلام والتسامح والحوار،لافتا إلى أن زيارته إلى مشيخة الأزهر تأتي في إطار التعرف على رؤية الأزهر لتصحيح المفاهيم الخاطئة ومواجهة الأفكار المتطرفة.