تفقد الدكتور أحمد عماد الدين راضى وزير الصحة والسكان صباح اليوم الاثنين المقر الإقليمي لهيئة الإسعاف بمدينة شرم الشيخ يرافقه اللواء خالد فوده محافظ جنوب سيناء، وذلك لمتابعة الاستعدادات والخطة التأمينية لمؤتمر الاحتفالية بمرور 150 عاما على البرلمان المصرى بمشاركة البرلمانى العربى والافريقى والمنعقد بشرم الشيخ خلال الفترة من 9 الى 22 من اكتوبر الحالى.

وأوضح الدكتور أحمد الانصارى رئيس هيئة الاسعاف أن غرفة الأزمات منعقدة على مدار الساعة بالمقر الاقليمى، وأشار الى أن الخطة التأمينية للمؤتمر تشمل الدفع 45 سيارة إسعاف، على أن يكون عدد سيارات الاسعاف المتمركزة فى الفترة الصباحية 33، و9 سيارات للفترة المسائية و3 سيارات للانتشار السريع وذلك بقاعة المؤتمرات ومداخل ومخارج مدينة شرم، والطرق السريعة والمطار ومستشفى شرم الدولى والمركز الاقليمى.

وأشار الدكتور خالد مجاهد المتحدث الرسمى للوزارة الى ان إجمالى الحالات التى استقبالها داخل عيادات قاعة المؤتمر 52 حالة تم تقديم الخدمة الطبية لهم، فيما تم نقل 3 حالات فقط الى مستشفى شرم الشيخ الدولى منهم حالة اشتباه فى زايدة مزمنة وستقوم بإجراء العملية اليوم، وحالة ذبحة صدرية وجارى عمل قسطرة قلبية لها، لافتا الى توافر غرفة للعناية المركزة بعيادة قاعة المؤتمرات وأطقم طبية من أطباء وتمريض ومسعفين.