أشادت المتحدثة باسم “ائتلاف الوطنية” العراقي ميسون الدملوجي ، بقرار المحكمة الاتحادية العراقية الذي قضي بعدم دستورية قرار إقالة نواب رئيس الجمهورية ، وقالت اننا ننتظر تسلم قرار المحكمة رسميا.
وقالت الدملوجي، في تصريح صحفي اليوم الاثنين، إن رئيس “ائتلاف الوطنية” نائب رئيس الجمهورية (المقال) لم يتسلم بعد قرار المحكمة بشكل رسمي، وانه يخضع حالياً لعملية جراحية بسيطة خارج العراق.
وأضافت ، أن قرار المحكمة يشير إلى احترام دستور جمهورية العراق واستقلالية المحكمة التي طالما ناشد ائتلاف الوطنية بتحقيقها، والتي تعتبر دعامة أساسية من دعائم الديمقراطية .
وكانت المحكمة الاتحادية العليا العراقية قضت اليوم بعدم دستورية قرار رئيس مجلس الوزراء العراقي حيدر العبادي في سبتمبر 2015 الذي ألغي مناصب نواب رئيس الجمهورية إياد علاوي ونوري المالكي وأسامة النجيفي.. مؤكدة أن قرار العبادي ألغي مناصب النواب بالمخالفة للدستور.