قال الرئيس السوداني عمر البشير، إن الوثيقة الوطنية حققت ما لم تحققه الأجيال الماضية، حيث خرجت الوثيقة مستندة إلى مجموعة من الأسس السليمة لبناء نظام سياسي قائم على الديمقراطية والقيم ومبادئ الرضاء المجتمعي لتنهي حالة التنازعات وتكفل التقدم والرخاء للشعب السوداني.

وأضاف"البشير" خلال كلمته بالجلسة الختامية لمؤتمر الحوار الوطني بالخرطوم، اليوم الاثنين، أن السودان نجح فى عقد حوار سوداني- سودانى خالص دون أي تدخل، مؤكدا أن القوي والأحزاب السياسية التى شاركت فى إعداد وثيقة الحوار الوطني بذلت كل الجهد لبناء دولة سودانية تعبر عن كل الطوائف دون تمييز، و تحقق الرضا المجتمعى، بما يضمن سيادة حكم القانون، وكفالة الحريات العامة.

وأكد الرئيس السوداني، التزام الدولة بكافة البنود التى وردت بوثيقة الحوار الوطني، مشددا على ضرورة إعلاء سيادة القانون وإقرار حقوق الإنسان.