أعلنت مؤسسة ميدان الجنوب للإعلام والتنمية، ومركز إيزيس لدراسات المرأة، ومركز الأقصر للدراسات والحوار والتنمية، القائمة السنوية، بأسماء النساء العشر، الأكثر تأثيرا فى محافظة الأقصر.

وشملت القائمة أديبة شابة، وعضوات بالمجلس القومى للمرأة، وناشطات فى مجال التنمية، وإعلاميات، وسياسيات، ومواطنة بريطانية تقيم فى الأقصر منذ سنوات سنوات، وترتدى علم مصر فى كل المناسبات، وتقدم رسائل إيجابية عن أمن وأمان مصر، عبر مواقع التواصل الإجتماعى للعالم أجمع.

وتضمنت القائمة الأديبة الشابة، إبتهال الشايب، الحائزة على جائزة الدولة التشجيعية فى الآداب، وأم الأيتام شافية أحمد، والإعلامية أسماء مناع، والناشطة السياسية هدى عبد المريد، ورئيسة جمعية إيزيس الثقافية شيرين النجار، والخبيرة السياحية نجوى البارون، ومديرة فرع إتحاد المرأة الإفريقية بالأقصر نجلاء عبد العال الصادق، وسيدة الأعمال وخبيرة التجميل ميرفت عبد الفتاح، وعضوة المجلس القومى للمرأة أمانى إميل الشعولى، والناشطة الحقوقية والتنموية نور حباشى عبد اللطيف.

وقال اشرف الهلالى، رئيس مؤسسة ميدان الجنوب للإعلام والتنمية، إن مؤسسته، ومركز إيزيس لدراسات المرأة، ومركز الأقصر للدراسات والحوار التنمية، يقدمون وسام الإحترام الشعبى للمواطنة البريطانية باربرا كلارك، التى تقيم بالأقصر، تقديرا لما تقوم به من تأثير إيجابى لدى مئات الأجانب، داخل وخارج مصر، وتوضيحها للصورة الحقيقة لمصر بوجه عام، والأقصر بوجه خاص، وما تتمتع به من إستقرار وأمن وأمان، واشار الهلالى، إلى أن إختيار النساء العشر الأكثر تأثيرا فى الأقصر، جاء بعد إستطلاعات رأى ، وبعد دراسة ومتابعة لجهودهن الوطنية والتنموية بمراكز ومدن المحافظة.