حصل أوليفر هارت أستاذ بريطانى أمريكى على جائزة نوبل فى العلوم الاقتصادية لعام 2016 مناصفة مع الفنلندى بنجيت هولمستروم لإسهاماتهما فى نظرية التعاقدات .
وأوليفر هارت هو أستاذ الاقتصاد بجامعة هارفارد الأمريكية التى يدرس بها منذ عام 1993.
وركز هارت عمله على نظرية التعاقدات، فبحثه يقوم على الأدوار التى تلعبها الإدارة التعاقدية والملاك فى الحوكمة وحدود الشركات، ونشر كتابا عام 1995 عن "الشركات والعقود والهياكل المالية"، كما كتب العديد من المقالات، واستعان هارت بعمله البحثى على الشركات، فى قضيتين قانونيتين كخبير للحكومة .
كما حصل على درجة الزمالة من جمعية الاقتصاد القياسى، وحاز على العديد من الدرجات الشرفية .
أما بنجيت هولمستروم، فهو اقتصادى فنلندى، وأستاذ اقتصاد من معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا، حاز على جائزة نوبل للاقتصاد لعام 2016 ويعرف بعمله على نظرية العامل الواحد، ونظرية التعاقدات (التى فاز بنوبل عليها) والحوافز وكيف تؤثر على حوكمة الشركات ومشكلات السيولة عند الأزمات المالية .
وهولمستروم زميل فى الأكاديمية الأمريكية للفنون والعلوم، وجمعية الاقتصاد القياسى والجمعية الأمريكية المالية وترأس جمعية الاقتصاد القياسى .
وقالت الأكاديمية الملكية السويدية للعلوم إن نظرياتهما "ذات قيمة فى فهم التعاقدات والمؤسسات فى الحياة الواقعية، إضافة إلى نقاط الضعف المحتملة فى تصميم التعاقد".