جدد المتحدث باسم وزارة الخارجية المستشار احمد أبو زيد التأكيد صباح اليوم الاثنين على احترام مصر الكامل للسيادة الأثيوبية وعدم تدخلها في شئونها الداخلية وذلك ردا على استفسار من وكالة أنباء الشرق الأوسط حول ما نسب إلى المتحدث باسم الحكومة الأثيوبية من تصريحات بشأن وجود أدلة على تقديم مصر الدعم المادي والتدريب للمعارضة المسلحة الأثيوبية.
وأضاف أنه تجرى حاليا اتصالات رفيعة المستوى بين البلدين للتأكيد على أهمية الحفاظ على الزخم الايجابي والمكتسبات التي تحققت في العلاقات الثنائية خلال الفترة الماضية، وضرورة اليقظة أمام أية محاولات تستهدف الإضرار بالعلاقات الأخوية بين حكومتي وشعبي مصر وأثيوبيا.
وكشف المتحدث باسم الخارجية عن أن الاتصالات الجارية تعكس إدراكا مشتركا لخصوصية العلاقة بين البلدين والمصالح والمصير المشترك بينهما.