قال رجل الاعمال أحمد أبو هشيمة، رئيس مجلس إدراة مجموعة حديد المصريين، إن إعادة إعمار القرى الأكثر احتياجا واجب على رجال الأعمال الوطنيين، مضيفًا: " هنبنى بلدنا مع بعض ، وبمعدل كل شهرين هنفتتح قرية جديدة بعد إعادة إعمارها ".
وأضاف رئيس مجلس إدراة مجموعة حديد المصريين، فى تصريحات صحفية على هامش حفل افتتاح قرية "عزبة النصارى، التابعة لمركز سمالوط، بمحافظة المنيا، بعد إعادة إعمارها ضمن مبادرة "قرى الأمل"،: " هناك رجال أعمال وطنيين ويقدمون أعمال خيرية كثيرة، وأتمنى وجود مساعدة أكثر من المجتمع المدنى، مؤكدا أن أعمال إعادة الإعمار لا تقتصر على تطوير المنازل فقط، بل تشمل توزيع ماشية، ومنح لإقامة مشروعات متناهية الصغر ، والمساعدة فى زواج الفتيات اليتيمات ، وتوزيع أجهزة تعويضية لأصحاب الاحتياجات الخاصة .
جدير بالذكر ان رجل الأعمال أحمد أبو هشيمة، رئيس مجلس إدارة حديد المصريين، افتتح اليوم القرية التاسعة ضمن مبادرة "قرى الأمل"، التى يتم اعمارها بالتعاون مع جمعية الأورمان، وذلك بحضور كل من الدكتور أحمد زكى بدر، وزير التنمية المحلية، والدكتور محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف، والدكتور أشرف العربى، وزير التخطيط، واللواء عصام البديوى، محافظ المنيا .